نظم المركز التونسي لدراسات الأمن الشامل(عضو مؤسسي بشبكة كفى) و بدعم من مؤسسة “هانس زايدل” ندوة علمية بعنوان ” الإرهاب السيبرني ما بعد داعش : المخاطر و التحديات”  و ذلك يوم السبت 24 فيفري 2018 بتونس.

و قد شارك في الورقات كل من السيدات و السادة :

  • العميد مختار بن نصر: حول التجرية التونسية في مقاومة الإرهاب السيبرني
  • السيدة صوفية قرفال : حول حماية الطفل على الشبكة
  • السيد مكرم المسعدي و السيد بوراوي العوني : حول الإرهاب الشبكي و اليات التصدي
  • السيد علية العلاني : حول التجربة التونسية في مقاومة الإرهاب السيبرني
  • السيد عبد المجيد بن حمادو  حول تحليل محتوى شبكات التواصل الاجتماعي لمكافحة التطرف و الإرهاب
  • السيد محجوب لطفي بالهادي : حول التجارب المقارنة في الحرب على الإرهاب  الجهادي، المخاطر و البدائل
  • السيد بسام اللموشي : حول اللائحة العامة لحماية البيانات و مقارنتها بوضعية تونس